AjiwNa9sho: اخبار الیوم

الأربعاء، 9 سبتمبر 2020

مدارس خصوصية تعيش خوف الافلاس .



 بعد قرار وزارة التربية والتكوين . عن اعتمادها على صيغة" التعليم عن بعد" .هناك مدارس خصوصية عديدة عاشت في  تخوف كبير و دائم من الأفلاس ,وفي واقعة غير مسبوقة وجه مديرو مؤسسات التعليم الخصوصي في منطقة سيدي يحيى الغرب بل وان الأمر لا ينطبق على هذه المنطقة فقط بل في مدن مغربية عديدة ,بحيث وجدت منطقة سيدي يحي نفسها  امام خيار وهو  رفع  طلب رسميا, إلى المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية, من أجل عدم الموافقة على شهادات مغادرة التلاميذ للقطاع الخاص, خوفا من أزمة قد تلحق بهم. وحسب هذه  المراسلة, التي أكدت جهات رسمية صحتها , فإن مديري مؤسسات التعليم الخصوصي في سيدي يحيى الغرب, تحدثوا عن مشكل واجهته المدرسة الخصوصية اليوم ,وفي هذه الظروف الأستثنائية, وهي الهجرة المكثفة للمتعلمين, والمتعلمات من مؤسساتهم نحو المؤسسات العمومية, وتزايد طلب شهادة المغادرة, بعدما تم الإعلان عن اعتماد التعليم عن صيغته المذكورة  بالمنطقة. هجرة هؤلاء التلاميذ من مؤسسات التعليم الخصوصية, ستؤدي حسب قول  مديريها إلى إفراغها, مما قد يؤدي بها الى الإفلاس, مطالبين مسؤول الوزارة في المنطقة, باتخاذ تدابير إجرائية لتدخل السريع بهذا الشأن , وهو  “عدم الموافقة على شهادات المغادرة”, خصوصا في هذه الظرفية. بحجة عدم إفراغ المؤسسات التعليمية الخصوصية في المنطقة, لأنها ستهدد القطاع الخصوصي بالإفلاس و مشاكل عديدة منها  اكتضاض المدارس العمومية ,وهذا قد يؤثر على التطور الوبائي بالمنطقة. وهو نفس السبب وراء قرارات  السلطات  على اعتمادها  التعليم عن بعد حصريا في سيدي يحيى الغرب, مع انطلاق الموسم الدراسي الجديد.وهذا ماجعل مدارس خصوصية عدة بالمطالبةبعدم الموافقة على شهادات مغادرة التلاميذ و التلميذات من مغادرتها ,خوفا من إفلاسها .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

من نحن

اطلعوا على كل من الأخبار الدولية عن المغرب. رياضة و تکنولوجیا علی موقع أجي ناقشوا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *